مفوضية مراقبة العقوبات الأممية على الصومال وارتريا تقدم تقريرها النهائي لمجلس الأمن

اذاعة إرينا الدولية: الاخبار الجمعة 2 نوفمبر 2018

ستقوم مفوضية مراقبة العقوبات على الصومال وارتريا بتقديم تقريرها النهائي لمجلس الأمن في الثامن من الشهر المقبل. وكانت المفوضية قد التقت ممثلين عن الدولتين لمناقشة التوصيات ومحتوى التقرير. وكان مجلس الأمن قد مدد فترة عمل المفوضية حتى نهاية العام الجاري، ومن المتوقع أن يناقش المجلس وقبل نهاية هذا العام إمكانية رفع العقوبات الدولية المفروضة على البلدين بناء على المتغيرات التي شهدتها منطقة القرن الافريقي مؤخرا والتي تشمل تحسن العلاقات الاثيوبية الارترية من جهة والعلاقات الصومالية الارترية من جهة أخرى.

ولكن حجر العثرة أمام رفع العقوبات الدولية المفروضة على ارتريا منذ عام 2009 هو الموقف الجيبوتي المتشدد والذي يصر على إبقاء العقوبات الدولية على ارتريا حتى حل الخلاف الحدودي معها إضافة لتحديد وضع اسرى الحرب الجيبوتيين في ارتريا

وتبذل اثيوبيا والتي تشغل أحد المقاعد الدورية لدول شرق افريقيا في مجلس الأمن جهودا دبلوماسية حثيثة لإقناع أعضاء المجلس برفع العقوبات الدولية عن ارتريا، وفي هذا الخصوص طلبت وساطة فرنسا من أجل اقناع جيبوتي بتليين موقفها من العقوبات المفروضة على ارتريا منذ عام 2009 والتي تم تعزيزها في عام 2011.

ርእይቶ

WORDPRESS: 0