حاكم اقليم تيغراي يهدد بتحويل بلاده إلى مقبرة للأعداء

في خطاب متلفز لشعب اقليم تيغراي الاثيوبي الشمالي يوم الاثنين الماضي قال الدكتور دبرصيون قبرمكئيل رئيس الاقليم بأن الشعب في تيغراي يجب أن يكون مستعدا لحرب شعبية ضد أعداءه الذين يريدون تركيعه، وأهاب بشعبه تسجيل مآثر بطولية كما في الماضي مهددا بقبر الشعبية (الجبهة الشعبية الحاكمة في ارتريا) في حال مسها بأمن وسلامة تيغراي. وقال بأن الحرب لم تكن خيارنا بل خيارنا كان السلام ولكن يريدون فرض الحرب علينا من أجل تركعينا وأننا سوف ننتصر في الحرب لأننا أصحاب قضية عادلة وندافع عن أنفسنا.

على صعيد آخر أجرى نائب مفوض الخارجية في الاتحاد الاوروبي لشئون الأمن جوسيب بوريل لقاء مع رئيس الوزراء الاثيوبي وحاكم اقليم تيغراي في محاولة من الاتحاد من الاوروبي لمنع الوضع في اثيوبيا من التدهور إلى حرب شاملة بين الحكومة الفيدرالية وحكومة اقليم تيغراي في أعقاب منع حكومة اقليم تيغراي لجنرال معين من قبل رئيس الوزراء من الوصول إلى قيادة القيادة الشمالية في تيغراي. وقال جيتاشو ردا المسئول الرفيع في تيغراي أن ابعاد الجنرال المذكور لم يكن بدوافع عرقية ولكن بسبب حالة عدم التواصل بين الحكومة الفيدرالية وحكومة اقليم تيغراي وأن تعيين الجنرال لم يتم بالتشاور مع حكومة اقليم تيغراي التي توجد القيادة الشمالية على أراضيها

ርእይቶ

WORDPRESS: 0